SJ Financial - шаблон joomla Joomla

فى إطار سعى مصر لدعم وتوطيد علاقاتها بدول افريقيا استقبل الدكتور أشرف الشيحى وزير التعليم العالى والبحث العلمى صباح اليوم الاثنين السيد/سوريبا كامارا سفير غينيا بالقاهرة.
أكد الدكتور الشيحى خلال اللقاء على المكانة الخاصة لدول أفريقيا لدى مصر والتى لا تمثل مجرد ماضى وإنما واقع وحاضر مشترك من العلاقات الطيبة.
وسلم الوزير السيد سوريبا دعوة مصر لوزيرى التعليم العالى والثقافة الغينيين لزيارة القاهرة خلال الفترة القادمة وذلك لحضور اجتماع مشترك للجانبين للوقوف على ما يمكن إنجازه فى طريق دعم العلاقات بين البلدين فى كافة المجالات العلمية والتعليمية والثقافية، مؤكدا حرص مصر على تدعيم وضعها ومكانتها كمنارة تعليمية للقارة الإفريقية من خلال اتجاهها لفتح فروع للجامعات المصرية "القاهرة والإسكندرية وعين شمس" بدول إفريقيا.
وأكد الشيحى أن اللقاء القادم سيشهد وضع خارطة طريق لمجالات التعاون المقترحة بين الجانبين. كما وعد بمراجعة ملفات الطلبة الغينيين الدارسين بالقاهرة وتذليل الصعوبات التى تواجههم، وزيادة المنح المقدمة لغينيا.
وبحث الجانبان خلال اللقاء إعداد خطة لتوحيد التعليم فى القارة الإفريقية من خلال توحيد المناهج ومعادلة الشهادات بين الدول الإفريقية ودول العالم لعرضها على المؤتمر العام لليونسكو عام 2017.
ومن جانبه أعرب السيد سوريبا عن تقدير الشعب الغينى وحكومته للدور التاريخى الذى قامت به مصر لمساندة غينيا حيث كانت مصر أول دولة تعترف باستقلالها، مشيراً إلى ما تمثله العلاقات مع مصر من خصوصية وتميز وتقدير لدى الشعب الغينى.
وحدد السفير الغينى المجالات التى تسعى بلاده للاستفادة فيها من الخبرة المصرية بها وعلى رأسها مجال الزراعة حيث تعتبر غينيا بلد زراعى بنسبة 85%، وكذلك الموارد المائية والطب والتمريض، كما أبدى استعداد بلاده لإنشاء مركز ثقافى مصرى فى غينيا لدعم ورعاية العلاقات التعليمية والثقافية والعلمية بين الجانب المصرى من جهة، وغينيا والدول الإفريقية المحيطة بها "سيراليون، غينيا الاستوائية، السنغال، ليبريا" من جهة أخرى.
حضر اللقاء الدكتور حسام الملاحى رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات، الدكتورة هدى أبو شادى مساعد الوزير للبحث العلمى، والدكتورة نيفين خالد عضو المجلس الاستشارى للتعليم والبحث العلمى.

المصدر الصفحة الرسمية لوزارة التعليم العالي